بعض إناث اليعسوب كايديرو راسهم مايتين باش مايقربوش ليهم الذكور

واحد الباحث لقا شي إناث ديال اليعسوب كايديرو بحال شي نساء منين كايتلاقاو مع رجال ماكايعجبوهمش، كايديرو راسهم ميتين هههه
الباحث راسم خليفة من جامعة زوريخ، قال انه مشا لسويسرا يجيب الدود ديال اليعسوب لي كايدير ليه الدراسة، ولاحظ انثى يعسوب هربانة وذكر تابعها، ونزلات للارض ونعسات على الظهر ديالها ومنين وصل عليها الذكر يسحاب ليه ماتت ومشا فحالو عاد رجعات طارت، وقال انه عمرو شاف هاد الظاهرة من قبل وكايظهر ان هذه القضية كايديروها بزاف ديال الإناث

ونشر الباحث خليفة هذه الدراسة وقال انه وجد 27 انثى من أصل 31 دارو راسهم ميتين بنفس الطريقة، وكيعتقد ان هذا راجع لكون الذكور عندهم جهاز التناسل كايخوي الجهاز التناسلي ديال الأنثى من الحيوانات النوية ديال الذكر لي قبل منو باش هو لي يخصبها، ولكن الأنثى منين كاتحس بلي الجهاز التناسلي ديالها فيه مني كافي لتخصيب كل البيض كادير راسها ميتة باش مايضيعش ليها الذكر الثاني كلشي

ولكن هذا الشي ماعندناش نحن البشر، يوا علاش شي عيالات كايديرو بحال إناث اليعسوب ؟؟ ههه
فهم تسطى

ثمنية متهمين آخرين في سرقة الكازينو وفي جامايكا غادي يدوزو في المحاكم الأمريكية

 ثمنية ديال الجاماييك داوهم لميريكان باش يتحاكمو لحقاش سوقو كازينو تما وخرجو على بزاف ديال الميريكانيين

كيفاش بدات القضية ؟
مرا سميتها إيدنا شميث عيط ليها راجل مجهول قال ليها راك ربحتي سيارة جديدة و 19 مليون دولار، وماعليها غير تصيفط ليه فلوس ديال الديوانة، وهي صدقات هادشي وكل مرة كاتخلص حتى لقات راسها داك 300 ألف دولار كلها خلصاتها وماكاين والو من داكشي

شنو تما ؟
البوليس ديال ميريكان لقاو بلي 90 واحد نصبو عليهم بنفس الطريقة كايوهموهم بلي راهم ربحو ديور وملايين الدولارات وسيارات فاخرة وخاصهم يخلصو شي وراق باش يوصلهم كلشي وكلن كايكون غير نصاب وكايهرب ليهم بكلشي

علاش القضية كبرات بزاف وتعطلات ؟

لحقاش القضية صعيبة بزاف، وداخل فيها بزاف ديال العلاقات بين الدول والانظمة ديال الدول لي كاتربطها هذه القضية، والمحاكم ديالهم، وهي قضية أولى من نوعها في امريكا
وقالو المخزن لي داخلين في القضية انهم تعلمو منها بزاف ورجعات دابا القضايا لي بحالها ساهلة لحقاش هي كانت جديدة وكايخدمو دابا بنفس الطريقة من هنا لفوق
وقالو البوليس ديال جامايكا انها القضية الوحيدة لي ماعندها علاقة بالمخدرات في البلاد

رجل شدوه البوليس لحقاش ركل روپوت ديال الأمن

جاسون سيلڤان فعمرو 41 سنة، هاجم واحد الروبو ديال الامن كان مسطاسيوني في الپارك ديال الشركة ليلة 19 أبريل، الناطق الرسمي بإسم الشرطة كاتي نلسون قال أن عامل من الشركة المصنعة للروپوت كان شاد جاسون قبل مايوصلو البوليس، ومنين وصلو وبداو كايهضرو مع جاسون لقاوه سكران وماعارفش آش كايدير وشنو كايقول

واحد ساكن قريب من عين المكان قال ليهم هادشي مامزيانش لي كايديروه الناس لي كايسكرو فكاينوضو يحيحو في السيليكون ڤالي، كايهاجمو الناس من طرف، والضحايا كايكونو غير مسلحين بحال هذا الروبوت وقال بلي هادشي غير مقبول بتاتا وهذا تعدو وقتال غير متكافئ
ولكن ماتخافوش، هذا قتال من اجل بقاء الجنس البشري كي لا تمسحنا الآلات والروبوتات من على وجه الارض هههههه وراه العام لي فات واحد الروبوت هاجم طفل صغير وجرحو فرجليه بعدما صدمو بعنف
هوما بداو آخاي ومن حق جايسون يدافع علينا هههه

شرطي من تيكساس فبرك الموت ديالو وهرب للمكسيك

شرطي فعمرو 28 سنة متهم بالتزوير من الدرجة الأولى لحقاش شاكين انه فبرك الموت ديالو باش يهرب للمكسيس، وإتهمو مراتو بالتواطؤ معه في فبركة القصة
المهم هاد خونا سميتو مارتن ومراتو منين سولوها البوليس، قالت ليهم كان مقلق بزاف وخرج وهو كايقول ليها ( أنا محتاج للوقت باش نخوي راسي ) ومن بعدها سيفط ليها صورة ديال رسالة خلاها كاتقول انه غادي ينتحر وغايلوح راسو في بركة قريبة من حدود المكسيك
جاو البوليس تبعو الطريق لي كاتدي لحدود المكسيس لقاوه جبد 300 دولار دار منها المازوط وشرا ماياكل وشرا طوف باش يقطع البحيرة، يعني هادشي ماغاديش يديرو واحد بغا ينتحر، ولكن واحد بغا يهرب للمكسيك
البوليس من بعد لقاو السيارة ديالو ولقاو الطوف بعيد عليها بشي كيلو مترات قليلة، وقلبو البحيرة مالقاوش فيها الجثة ديالو وما عندو أثر
من بعد البوليس إكتشفو ان مارتن عندو علاقة مع مرأة أخرى غير مراتو، وجات مراتو من بعد إعترفت ان كلشي مفبرك و ورات ليهم رسالة ديالو لي سيفط ليها من بعد ما وصل للمكسيك

سكارلت جونسون إكتشفت أن واحد الجدة كاتشبه ليها وبغات تسكر هي وياها

واحد النهار دري سميتو راديت دانڤيجول نشر صورة لجدته وقال انها كاتشبه ل ( سكارلت جونسون ) وقال ان الصورة كانت سنة 1967 ، المهم هاد الصورة دارت بوم شافوها الناس بزاف تقريبا 2.6 مليون مشاهدة، ومنين شافت الجدة هادشي قالت انها كانت عيانة ومنغمة فديك اللقطة هههه
الحفيذ لي نشر الصورة دغيا بانو ليه الناس تفاعلو ودخل للمباشر في اليوتوب قاليهم بغيتها تلتقي بجدتي ويشربو مجموعين وتمشي معاها تشاهد الفيلم الجديد للمثلة سكارلت كيف كايديرو ڭاع المتشابهين جدا منين كايلتقيو أول مرة
من بعد دارت سكارلت جونسون بت مباشر وقالت ليهم ان الجدة قالت انها كانت سكرانة في التصويرة وقالت ليهم دبا غانسكرو كلنا معها باش نبانو كلنا سكرانين ويالاه لي حداه شي كاس يهزو
ومن بعد سيفطات رسالة للجدة باش تلتقي بها ومعها دعوة لمشاهدة فيلم، وقالت ليها مرحبا بك عندي ومنين تجي كلشي على حسابي، باش نحتفلو انا وياك

As one does.

التخفي، ظاهرة جنسيه ولات كاتنتاشر بزاف

هذه الظاهرة ولاو كايديروها الرجال بزاف منين كايكونو كايمارسو الجنس مع زوجاتهم ولا عشيقاتهم، المهم باش تفهمو الستون، الراجل كايبدا مع البنت في الجنس ومنين كايكونو سافي إنسجمو بلا ماتحس البنت كايحيد الواقي الذكري وكايكمل وهي بطبيعة الحال ما كاتعيقش بيه
العيالات كايصنفو هادشي كانه إغتصاب علاش ؟ لحقاش كاتكون مطمئنة في وجود الواقي الذكري ولكن منين كايحيدو تقدر تحمل منو وهي ماباغياش، ويقدر ينقل ليها أمراض مثل السيدا والسيفيليس والأمراض المنتقلة جنسيا بصفة عامة
وفي نفس السياق واحد الرجل دخل للحبس في شهر يناير هاد العام بسبب انه حيد الواقي الذكري بلا ما قالها للشريكة ديالو


 

واحد الجبل ديال الجليد وقف قرب قرية في كندا

واحد القرية في كندا وقف حداها جبل جليدي ضخم الطول ديالو قد الطول ديال 15 طابق في البنايات السكنية، وقالو سكان القرية انهم عمرهم ما شافو جبل جليدي متحرك بهذا الحجم، وانه ديما كادوز من حداهم طروفة ديال الثلج دايبين ولكن هذا راه ضخم بزاف قد الجبال، وأضافو بأنه بسبابو القرية زارها أكثر من مئات السياح في الويكاند لي فات، وعجبهم الحال لحقاش قريب بزاف من القرية وكايتصورو معه صور زوينة

الخبراء قالو أن هذا العام أصلا أن الطروفة ديال الثلج جا منهم عدد كبير بسبب الإنحباس الحراري وهذا الجبل الضخم تحيد من بلاصتو لنفس السبب وهذا يعني ناقوس إنذار للعناية بالبيئة

حسب الناس ديال السياحة هاد القرية مهتمة بالسياحة وكايجيو ليها الناس يشوفو الجليد لي دايز في الواد والطيور والحيتان

أكثر معجب بسامپسون دارو ليه تاتواج في يدو كلها فيه رسومات شخصيات سامپسون

المعجبون بالسلسلة الكارتونية سامپسون يقدرو يكونو كايبغيوه بزاف ومرتابطين بيه ولكن قليل لي وفي للسلسلة الشهيرة بحال ريكي ڤينر، هاد خونا فالله من مدينة ويلتشير بإنجلترا فالعمر ديالو 32 سنة. المهم هاد خونا دار يدو ديال اليمين كلها طاطواج موشوم فيها صور شخصيات سلسلة سيمپسون وصل عددها ل 52 صورة، ويقول انه شاف واحد الراجل حتى هو كايموت على سيمپسون داير فضهرو 203 ديال تصاور سيمپسون وفعمرو 52 سنة، ومن تما جاه الإلهام يديرهم حتى هو لحقاش حسب قوله كايعشق وكايموت على السيمپسون بحال الدراري الصغار
وكايقول ڤيني انه ماكرهش يدير رقم قياسي في كتاب ڭينيز، ديال اكثر صور شخصية كارتونية في جسم إنسان
عملية الوشم تطلبات منو 14 ساعة ديال الالم و 642 دولار وقال لك من بعد بغا يلونهم وباش يدخل لكتاب ڭينيز ضروري خاصو ورقة من طبيب ديال الجلد بلي هذا الوشم حقيقي وليس مزيف
هذا هو الحب والإعجاب وإلا فلا

أفعى متؤثرة بجراحها تهاجم راكب دراجة نارية

تنشرات واحد الڤيديو ديال راكب دراجة نارية في طريق في الطايلاند، كان غادي ما عليه ما بيه، واحد اللحظة هاجماتو أفعى من الجنب حتى لقاها فوق رجليه، في الأول بانت ليه سحلية في الطريق ماكاتحركاتش ومنين وصل عندها جا في الوقت لي الأفعى هاجمات، وجات فيه هو، من بعد نزلو لقاو الافعى مايتة لحقاش السيارة لي كانت تابعاه وكاتصور الڤيديو دازت فوق منها
ڤيديو آخر في البرازيل ديال راكب دراجة نارية غادي ماعليه مابيه حتى لقا إفعى صفراء فوق الطابلو لي كايبين السرعة في الدراجة
وصية لراكبي الدراجات، الأفاعي لي كايديرو أوطو صطوب بانو لي كترو هاد ليامات ههههه، حضىو راسكم

 

 

 

أستاذة من آريزونا عمرها 26 سنة دارت إيحائت جنسية منين كان شاعلة الكامرة وكاتهضر فيها مع تلميذ ديالها فعمرو 13 سنة

كارا لوفبروغ أستاذة ديال السابعة شدوها البوليس بعدما سيفطات تصاور جنسية لتلميذ دياله وكان كايستمني في محادثة ڤيديو مع تلميذ ديالها، وقالت ليهم انه طلبت من الطفل يلعب بالصدر ديالها في المحادثة

المعلمة غادي يتاهموها بالتغرير بقاصر وبتهمة التعري العلني 
الولد قال للبوليس انها سيفطات ليه تصاور ديال صدرها والمسائل ديالها ( راك فاهم ) وڤيديو ديالها كاتمارس الجنس والعياذ بالله مع واحد الراجل، وهي إعترفت أنها كانت عارفة بلي الولد العمر ديالو 13 سنة فقط
المسؤولين في المدرسة قالو بانها من 30 مارس ماجات لأسباب شخصية، وأنهم عمرهوم شكو فيها دير بحال هاد التصرفات، وأن تعليم وحماية التلاميذ هي من أولوياتهم وبأن الحادث خربق ليهم وراقهم وخلاهم تالفين وماعرفو مايديرو
بصح هاد الزمان ولا كايتلف، وكحل الراس عمرك ما تعرف شنو تحت راسو

The teacher also admitted that she had asked the boy to kiss her breasts